هناك من تمشي خطاه على خطاي

الخميس، 3 نوفمبر، 2016

دار نشر تركية تترجم رواية سورة الأفعى لمصطفى الشيمي فور صدورها



دار نشر تركية تترجم رواية سورة الأفعى لمصطفى الشيمي فور صدورها

 جريدة أخبار اليوم



اتفق الناشر أحمد سعيد عبد المنعم صاحب دار الربيع العربى للنشر مع إحدى دور النشرالتركية، وقام بتوقيع عقد لترجمة رواية "سورة الأفعى" لمصطفى الشيمى-التى صدرت حديثا- إلى اللغة التركية، وتدور أحداث الرواية بشكل ملحمي، بين مجموعة من الأبطال وحروبهم بينهم البعض، في ظل الحروب والثورات التي تندلع في المنطقة العربية، وفي حقبات مختلفة من تاريخ مصر مثل الحرب العالمية، وثورة ١٩٥٢، وثورة ٢٥ يناير. سورة الأفعى تحكي في التاريخ من خلال أبطال عاشوا في ذلك الوقت، ولا تفسر التاريخ، لأنها تهتم أكثر بالنفس البشرية ونقائضها وبحثها الدؤوب عن المدينة الفاضلة. 

من أجواء الرواية: كاتى تعرف الظمأ والظلام، تجلس فى المخبأ، وتسمع صوت سارينة الإنذار. تقول لها أمها "لا تبكى. لا يبكى أحفاد ألكسندر". فتهمس "لكن.." انقطعت سلالة ألكسندر حين مات فى سن الثلاثين. مات دون ولد. وقعت الإمبراطورية العظيمة. من يرث ألكسندر؟ لا أحد أو كل أحد. كل القتلة والمهرجين يطمعون فى الإرث "هتلر"، "موسولينى"، "ستالين"، "تشرشل"، "روزفلت"، "توجو"، كل هؤلاء يريدون جسد ألكسندر. مهرجون يحكمون العالم. مهرجون لهم أنوف حمراء وشعر أخضر منكوش. 

مصطفى الشيمى، قاص وروائى مصرى، فاز بالعديد من الجوائز الأدبية فى مصر والوطن العربى، منها: جائزة أخبار الأدب 2016، جائزة المسابقة المركزية لقصور الثقافة 2016، جائزة دبى الثقافية 2016، جائزة المجلس الأعلى للثقافة 2015، المسابقة المركزية لقصور الثقافة 2012، مسابقة دار جان للنشر الألمانية 2012، صدر له: "بنت حلوة وعود"، المجموعة القصصية الفائزة بجائزة دبى الثقافية، عن دار الربيع العربى،"مصيدة الفراشات"، مجموعة قصصية عن الهيئة العامة لقصور الثقافة،"حى" رواية عن دار العين للنشر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق